التفاصيل

مسرحية سلطان القاسمي في مالمو السويدية السويد المحطة القادمة لعرض مسرحية ( النمرود )

28 مايو, 2017




 تحطّ مسرحية (النمرود) التي ألفها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في مدينة مالمو بالمملكة السويدية، بتاريخ 14 أغسطس 2017  تلبية لدعوة فرقة مسرح بلا حدود في السويد على مسرح بالاديوم.



وقال سعادة الأستاذ عبدالله بن محمد العويس رئيس دائرة الثقافة في الشارقة، تلقينا ببالغ السرور هذه الدعوة التي تعزز التبادل الثقافي كإحدى مفردات الحوار الثقافي الذي يدعو له صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، و إن الدعم السخي المعنوي والمادي لصاحب السمو حاكم الشارقة لهذه المشاركة يأتي استمراراً لدعمه المتواصل لكل نشاط ثقافي، والذي تتضح نتائجه الإيجابية أثناء تنظيم الأنشطة الخارجية وأبرز تجلياته الحالية تلبية هذه الدعوة،  والذي يبنى على نتائجه الإيجابية لتحقيق التقدم في العلاقات الثقافية بين الشارقة وجهات الثقافية المختلفة إقليميا ودوليا.



وأضاف العويس أن )اختيار مسرحية (النمرود) للعرض مرده إلى أنها أحد الأعمال المسرحية المهمة لصاحب السمو حاكم الشارقة، ونموذج يمكنه أن يعطي صورة عن الحركة المسرحية في دولة الإمارات، كما أن المسرحية تشكل بوابة للتبادل المسرحي بين الثقافة ( كارلسروها في ألمانيا 2014 ، المسرحية في كل من الإمارات و السويد، لقد سبق أن قدمت هذه المسرحية في أكثر من بلد أوروبي (أيرلندا والمجر في عام 2012، ورومانيا في 2010) كما عرضت في بلدان عربية عدة (سورية 2008، ولبنان 2009، وتونس 2010 ، ومصر بالقاهرة والإسكندرية 2011) بالإضافة إلى العرض الافتتاحي للنمرود في أيام الشارقة المسرحية عام 2008، لافتاً إلى أنه قد تم عرض مسرحية النمرود ومسرحيات أخرى من تأليف صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، منها (الحجر الأسود، طورغورت، شمشون الجبار، الإسكندر الأكبر، القضية، الواقع صورة طبق الأصل، وعودة هولاكو) في افتتاح الدورات السابقة لأيام الشارقة المسرحية، وذلك ترجمة لعطاء صاحب السمو حاكم الشارقة الدائم للمسرح.



من جانبه، قال رئيس مجلس إدارة مسرح الشارقة الوطني وبطل عرض مسرحية النمرود، أحمد الجسمي، إن «هذه المسرحية صاغها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي لتكون صالحة لكل زمان ومكان، فهي عرض متجدد ومستمر، نظراً لضخامة الإنتاج وتنقل المسرحية من مكان إلى مكان في دول مختلفة من العالم، و تشكل مسرحية ( النمرود ) للجالية العربية و الجمهور السويدي دعماً و إسهاماً لافتاً في تعميق الحضور الثقافي العربي في المشهد الحضاري العالمي المعاصر و تجسيداً حياً لللتعاضد الثقافي و القيم الفنية المشتركة بين فناني المسرح من كل أنحاء العالم، و ذلك لما يحمله هذا العرض من قضايا إنسانية تلامس الواقع الصاخب الذي يشهده العالم اليوم، و تمنح المشاهد السويدي الفرصة للإطلاع على تجربة المسرح الإماراتي.



يذكر ان النصوص المسرحية لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، تتميز بطرح القضايا العربية في إطار مسرحي، ويحرص سموه على الدعم الدائم والمتواصل للحركة المسرحية العربية، ايماناً منه بدور فن المسرح في المجتمع وفي التغيير الإنساني للارتقاء في مداركه و وعيه الثقافي.